“إن العمل القانوني يهدف إلى تحويل الفوضى إلى نظام وأن يمكن من ذلك ويوسع مجاله مع حفظ كرامة المتعاملين معه”.

ارشيبالد ماكليش

شاعر القرن العشرين الأمريكي

اقتباس ماكليش أكثر من مجرد مجموعة من الكلمات الجميلة . بالنسبة لنا ، فهو تعريف لما يجب أن نقدمه لكل عميل ، في كل مشروع .

إننا نستمع إلى عملائنا ، حتي نحصل على أدق التفاصيل وأيضا الصورة الأكبر . ونظراً لأن نزاهة مكتبنا ليست محل شك ، فإن العملاء واثقون من أنهم يستطيعون مشاركة المعلومات معنا دون المخاطرة بانتهاك سرية تلك المعلومات أو خيانة الثقة .

وهذا يسمح لفريقنا ليس فقط تنفيذ المهمة ، بل التعامل مع الأمور من منظور أوسع وأكثر إبداعية . في مكتب عبد الرزاق عبدالله وشركاه ، تمتد خبرتنا إلى ما وراء قاعة المحكمة إلى قاعة الاجتماعات . نحن نعمل بجد لفهم أعمال عملائنا ، وليس فقط مشاكلهم القانونية .

عندما يكون ذلك ممكنا ، نجد الحلول والفرص التي لا تحل فقط المسألة المطروحة ، بل تضع أيضاً الأساس للأنشطة المستقبلية . وهذا النهج يوفر أموال العميل . كما أنه يوفر على العملاء وقتًا أكثر قيمة  .